جزائرنا الحبيبة، فليبق الأصبع على الزناد

January 20th 2013 | كتبها

فالإرهابيون الكبار سلموكِ للإرهابيين الصغار.

بشكلٍ أو بأخر، يقف إرهابيو الأليزيه وراء إرهابيي عين أميناس…  والاستعمار الأوروبي يا جزائر يتكلم عن غيركِ وعينه عليكِ.  وهو لم ينسَ أطماعه القديمة والجديدة، إذ يتسلل من حولك، ويحيط بكِ، بزعم “محاربة الإرهاب”…  إرهابٌ ما كان له أن يتفاقم هكذا في مالي، قرب حدودك وداخلها، لولا المدد الكبير الذي قدمه له الاستعمار الأوروبي في ليبيا وفي غيرها، وفي الجزائر نفسها، ولولا السلاح والحواضن التي أوجدها له ذلك الاستعمار في ليبيا.

أرادوا لك أن تتورطي في مالي في نزاع كان سيمتد بالضرورة إلى داخل الجزائر، فأدركتِ اللعبة… وحاولوا أن يظهروكِ بمظهر من يرفض التعاون في “محاربة الإرهاب”، فأجهضتِ اللعبة، دون تساومي على سيادتك… فجاء الهجوم على مصنع الغاز، ليكشف اللعبة: النفظ والغاز، وأنتِ، وبقية أخوتنا في المغرب العربي وإفريقيا.    كلكم في عيوننا، وكل شرفاء الأمة معكِ الآن في وجه كلا الإرهابين: الخارجي الكامن، والداخلي والإقليمي الكائن والمدعوم خارجياً… والرابط بينهما بات الآن أكثر وضوحاً.

وفي الوقت الذي بدأ فيه إستراتيجيو حلف الناتو في بروكسل يستوعبون بألمٍ زاحف دنو الفشل الماثل أمام أعينهم في سورية، وتباطؤ مشروع التفجير الطائفي غربي العراق، فإنكِ الآن، بعد سورية، على قائمته الدموية على ما يبدو، بل قبل أن تنتهي معركة سورية، على أمل أن يغطي “نجاحهم” في المغرب العربي، على فشلهم في مشرقه… لكن هيهات!  فالفجر الذي كشف حقيقة “الربيع العربي” في المشرق، لن تغيب شمسه في المغرب هذه المرة، بل ستسطع أكثر.  وعندما تبدأ المعركة، سنردد معكِ ما يردده الجزائريون في نشيدهم كل يوم:

يا فرنسا إن ذا يوم الحساب

فاستعدي وخذي منا الجواب

نحن من أبطالنا ندفع جندا

وعلى أشلائنا نصنع مجدا

وعلى أرواحنا نصعد خلدا

وعلى هاماتنا نرفع بندا

وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر

فاشهدوا… فاشهدوا… فاشهدوا

 

إبراهيم علوش

 

للمشاركة على الفيسبوك:

http://www.facebook.com/photo.php?fbid=592930537390852&set=a.306925965991312.96654.100000217333066&type=1

 

الموضوعات المرتبطة

قراءة في قرار ترامب بمنع مواطني ست دول عربية وإيران من دخول الولايات المتحدة

زعم إدارة ترامب أنها حظرت مواطني سورية والعراق واليمن وليبيا والصومال والسودان وإيران من دخول الولايات المتحدة لمنع الإرهاب  يصعب أن يصدقه أي متابع عاقل بالنظر إلى أن: معظم تلك الدول (ما [...]

هراء تسووي وتطبيعي في مسودة الدستور الروسي الجديد

بالإضافة إلى نزع عروبة سورية، وتكريس نظام تمثيلي يقوم على المحاصصة الطائفية والمناطقية، يبدو أن مسودة الدستور الروسي الجديد مخترقة صهيونياً.  لاحظوا المادة الثامنة من ذلك الدستور كما [...]

أخطر ما في مخرجات “مؤتمر باريس للسلام”

لم تترجم معظم وسائل الإعلام العربية، على ما رأيت، العنوان الحرفي الذي انعقد تحته ما يسمى بـ"مؤتمر باريس للسلام"، فقد كان Conference pour la paix au Proche-Orient، أي مؤتمر من أجل السلام في "الشرق الأدنى"، وهي [...]

النشاط التطبيعي يتصاعد في المغرب

خاص لصفحة حملة استحِ لمقاطعة المنتجات الصهيونية شُهد الأسبوع الماضي مُشاركة وفد مغربي في مؤتمر "ماتروز" الذي أقيم في القدس العربية المحتلة تحت إشراف ما يُسمى بـ "جمعية الصداقة اليهودية – [...]

حول القصف الصهيوني لمطار المزة العسكري

القصف الصهيوني لمطار المزة وجواره، مثل القصف الصهيوني الشهر الفائت، والقصف الصهيوني خلال كل المرات الماضية، يأتي دوماً لـ: 1) دعم العصابات التكفيرية المسلحة في حربها ضد سورية جيشاً وشعباً [...]
2017 الصوت العربي الحر.